منتدى الاستاذ مصطفى طلبه بالطائف

منتدى تعليمي شامل ALTAIF.TK

** الان راسل مشرف المنتدى الاستاذ مصطفى طلبه بالطائف ** - علما بان كافة المواضيع منقولة ومنقحة من قبل الاعضاء فليبارك الله لكل من شارك فى العمل من اعضاء المنتدى و اصحاب المواضيع الاصلية **الان يمكنك مراسلة مؤسس المنتدى بشكل مباشر عن طريق الرقم 0552930447 او عن طريق صندوق الدرشة اسفل المنتدى
**الان يمكنك مراسلة مؤسس المنتدى بشكل مباشر عن طريق الرقم 0552930447
** الان يمكنك مراسلة مؤسس المنتدى بشكل مباشر عن طريق الرقم 0552930447 ** الان يمكنك مراسلة مؤسس المنتدى بشكل مباشر عن طريق الرقم 0552930447
**الان يمكنك مراسلة مؤسس المنتدى بشكل مباشر عن طريق الرقم 0552930447 moustafa_mmt21@hotmail.com moustafa_mmt21@yahoo.com الموبيل القديم دائما له ذكرى

    وَتِلْكَ الْأَيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ

    شاطر

    المهاجر

    عدد المساهمات : 1
    نقاط : 3
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 17/03/2011

    وَتِلْكَ الْأَيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ

    مُساهمة من طرف المهاجر في الخميس مارس 17, 2011 3:49 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم

    قال الله تبارك وتعالى في كتابه الكريم (وَتِلْكَ الْأَيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ )آل عمران 140
    قالت بعض بنات ملوك العرب الذين نكبوا : أصبحنا وما في الأرض أحد إلا وهو يحسدنا ويخشانا وأمسينا وما في العرب أحد إلا وهو يرحمنا.
    دخلت أم جعفر بن يحيى البرمكي على قوم في عيد أضحى تطلب جلد كبش تلبسه وقالت : هجم علي مثل هذا العيد وعلى رأسي أربعمائة وصيفة قائمة وأنا أزعم أن ابني جعفرا عاق لي.
    كانت أخت أحمد بن طولون صاحب مصر كثيرة السرف في إنفاق المال حتى أنها زوجت بعض لُعَبِها(ما يسمى عرائس الأطفال اليوم) فأنفقت على وليمة عرسها مائة ألف دينار(أكثر من خمسمائة مليون ليرة سورية) فما مضى إلا قليل حتى رؤيت في سوق من أسواق بغداد وهي تسأل الناس.

    اجتاز بعض الصالحين بدار فيها فرح وقائلة تقول في غنائها :
    ( ألا يا دار لا يدخلك حزن ... ولا يزري بصاحبك الزمان )
    ثم اجتاز بها عن قريب وإذا الباب مسود وفي الدار بكاء وصراخ فسأل عنهم ؟ فقيل : مات رب الدار فطرق الباب وقال : سمعت من هذه الدار قائلة تقول : كذا وكذا فبكت امرأة وقالت : يا عبد الله إن الله يغير ولا يتغير والموت غاية كل مخلوق فانصرف من عندهم باكيا.

    بعث أبو بكر الصديق رضي الله عنه في خلافته وفدا إلى اليمن فاجتازوا في طريقهم بماء من مياه العرب عنده قصور مشيدة وهناك مواش عظيمة ورقيق كثير ورأى نسوة كثيرة مجتمعات في عرس لهن وجارية بيدها دف تقول :
    ( معاشر الحساد موتوا كمدا ... كذا نكون ما بقينا أبدا )
    فنزلوا بقربهم فأكرمهم سيد الماء واعتذر إليهم باشتغاله بالعرس فدعوا له وارتحلوا ثم إن بعض أولئك الوفد أرسلهم معاوية إلى اليمن فمروا بالقرب من ذلك الماء فعدلوا إليه لينزلوا فيه فإذا القصور المشيدة قد خربت كلها وليس هناك ماء ولا أنيس ولم يبق من تلك الآثار إلا تل خراب فذهبوا إليه فإذا عجوز عمياء تأوي إلى نقب في ذلك التل فسألوها عن أهل ذلك الماء فقالت : هلكوا كلهم فسألوها عن ذلك العرس المتقدم فقالت : كانت العروس أختي وأنا كنت صاحبة الدف فطلبوا أن يحملوها معهم فأبت وقالت : عزيز علي أن أفارق هذه العظام البالية حتى أصير إلى ما صارت إليه فبينما هي تحدثهم إذ مالت فنزعت نزعا يسيرا ثم ماتت فدفنوها وانطلقوا.

    قال عون بن عبد الله بن عتبة : بنى ملك ممن كان قبلنا مدينة فتنوق في بنائها ثم صنع طعاما ودعا الناس إليه وأقعد على أبوابها ناسا يسألون كل من خرج هل رأيتم عيبا ؟ فيقولون لا حتى جاء في آخر الناس قوم عليهم أكسية فسألوهم : هل رأيتم عيبا ؟ فقالوا : عيبين فأدخلوهم على الملك فقال : هل رأيتم عيبا ؟ فقالوا عيبين قال : وما هما ؟ قالوا : تخرب ويموت صاحبها، قال : فتعلمون داراً لا تخرب ولا يموت صاحبها ؟ قالوا نعم، فدعوه فاستجاب لهم وانخلع من ملكه وتعبّد معهم، فحدث عون بهذا الحديث عمر بن عبد العزيز فوقع منه موقعا حتى هم أن يخلع نفسه من الملك فأتاه ابن عمه مسلمة فقال : اتق الله يا أمير المؤمنين في أمة محمد، فوالله لئن فعلت ليقتتلن بأسيافهم قال : ويحك يا مسلمة حملت ما لا أطيق وجعل يرددها ومسلمة يناشده حتى سكن. أ هـ
    جامع لطائف التفسير لعبد الرحمن بن محمد القماش
    وللامانة العلمية المصدر (منتديات الدرر الشامية)
    http://www.eldorar.com/info/search.php?searchid=5800

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 10, 2018 12:53 pm